تحليل أساسي

آي سي إم: الدولار يتراجع من أعلى مُسْتوى له في 11 شهر، عَقِب إعلان أوروبا عن التَوَصُل لاتفاقٍ بشأن الهِجرة

لندن، 29 حزيران/يونيو 2018: أشار التقرير اليومي للأسواق المالية الصادر عن شركة »آي سي إم كابيتال«، الشركة البريطانية الرائدة في تداول الفوركس والعقود مقابل الفروقات عبر الإنترنت، بأن الدولار الأمريكي تراجع خلال الجلسة الآسيوية؛ عقب تَوَصُل القادة الأوروبيون إلى اتفاقٍ بشأن الهجرة. وعلى الجانب الآخر، تعافت المؤشرات العالمية بسبب تراجع حدة المخاوف من نشوب حرب تجارية بين الدول الاقتصادية الكبرى.
تعافت المؤشرات الأمريكية الرئيسية مستفيدة من هدوء عاصفة الحرب التجارية، لترتفع من أدنى مستوى لها منذ أيار/مايو الماضي. فيما وجد مؤشر داو جونز دعما ملحوظًا عند أدنى مستوى له 23997، لينهى جلسة أمس عند 24267. واصلت الأسهم أدائها القوي خلال الجلسة الآسيوية؛ لا سيما عقب إفصاح اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح في جمهورية الصين الشعبية قرارات هامة بشأن تخفيف القيود على الاستثمار الأجنبي في القطاعات المختلفة، والتي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في 28 تموز/يوليو.
وأوضحت »آي سي إم كابيتال« أن مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية- قد تراجع عقب إعلان قادة دول الاتحاد الأوروبي عن توصلهم لاتفاق بشأن الهجرة. كما تأثر الدولار سلبا –قبيل جلسة نيويورك- بأرقام القراءة الثالثة للناتج المحلي الإجمالي للربع الأول والتي سجلت 2.0٪، مقارنة 2.2 ٪. وقد دفعت تلك العوامل إلى تخلى الدولار عن مستوياته المرتفعة 95.54 والتي سجلها أمس، ليهبط إلى 94.76.
وبحسب منصة تداول »آي سي إم كابيتال«، ارتفع اليورو أمام نظيره الأمريكي إلى 1.1664 دولار، مُستفيدا من إعلان الدول الأوروبية عن اتفاقٍ بشأن الهجرة. ومن المقرر أن تستمر فعاليات القمة الأوروبية حتى اليوم لمناقشة القضايا الهامة. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تترقب الأسواق اليوم، مؤشر أسعار المستهلك لشهر حزيران/يونيو.
وإلى المعادن الثمينة حيث تراجعت أسعار الذهب أمس لتلامس مستويات 1,246 دولار، وهو أدنى مستوى لها منذ كانون الأول/ديسمبر 2017. غير أن الذهب استفاد من تراجع الدولار ليرتفع إلى مستويات 1,252 دولار. يذكر أن الذهب في طريقه لتسجيل أسوأ أداءٍ شهريٍ له منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2016. كما لم يختلف حال الفضة كثيرا عن الذهب، حيث ارتدت مرة أخرى إلى 16.10 دولار، بعدما تداولت أمس عند مستويات منخفضة 15.90 دولار.
ارتفعت أسعار النفط لليوم الثالث لها على التوالي، بسبب استمرار المتداولين تقييم مدى تأثر الأسعار بتراجع الإمدادات النفطية والتوترات الجيوسياسية الراهنة. وبحسب منصة تداول »آي سي إم كابيتال«، ارتفع مؤشر خام غرب تكساس الوسيط إلى 74.03 دولار، وهو أعلى مستوى له منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2014. فيما لامس خام برنت مستويات 78.38 دولار، وهو أعلى مستوى له في شهر. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تترقب الأسواق اليوم تقرير شركة بيكر هيوز، والخاص بمعدلات الحفر النفطية الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق