تحليل أساسي

الدولار يستقر والأنظار تتجه صوب خطة الإصلاح الضريبي الأمريكية

التقرير اليومي لشركة آي سي أم كابيتال

6 كانون الأول/ديسمبر 2017
الدولار
الأربعاء، استقر الدولار أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى، وسط مخاوف من احتمال إغلاق الحكومة الفدرالية الأمريكية، مما يقلل من التأثير الإيجابي لخطة الإصلاح الضريبي على ارتفاع الدولار. فيما لا يزال الدولار يشهد دعما ملحوظا بسبب ارتفاع حدة التفاؤل بشأن اقتراب تفعيل الكونجرس الأمريكي لخطة الإصلاح الضريبي والتي من شأنها أن تدعم الاقتصاد الأميركي بشكل كبير.
• ارتفع مؤشر الدولار بنحو 0.04% ليلامس مستويات 93.337 نقطة.

اليورو
تراجع اليورو قليلا أمام الدولار بنحو 0.01%، ليلامس مستويات 1.1824 دولار.

الإسترليني
تراجع الإسترليني بشدة أمام الدولار متأثرا سلبا بفشل رئيسة الوزراء البريطانية في محادثاتها مع الاتحاد الأوروبي بشأن التوصل إلى اتفاق حول آليات الخروج من الاتحاد الأوروبي. فيما لا تزال الأنظار تتجه صوب المفاوضات القادمة المقرر إجراؤها في بروكسيل. تراجع الإسترليني بنحو 0.38%، ليلامس مستويات 1.3392 دولار.

الين
انخفض الدولار أمام الين بنحو 0.38%، ليلامس مستويات 112.18 ين، متأثرا سلبا بتراجع شهية المخاطرة لدى المتداولين. ولا تترقب الأسواق أي بيانات هامة من الاقتصاد الياباني.

الذهب
ارتفعت أسعار الذهب لكنه لا يزال مستقرا بالقرب من أدنى مستوى له منذ 6 أسابيع، لا سيما في ظل ترقب المتداولين لتطورات خطة الإصلاح الضريبي الأمريكية والتي من المتوقع أن يكون لها تأثير كبير على أسعار الذهب. ارتفعت عقود الذهب الآجلة تسليم فبراير بنحو 0.41%، لتلامس مستويات 1,270.30 دولار.

النفط
تراجعت أسعار النفط متأثرة سلبا بارتفاع مخزونات النفط الأمريكية، الأمر الذي فسره البعض بتراجع معدلات الطلب على النفط. تراجعت عقود خام غرب تكساس الوسيط الآجلة تسليم فبراير 2018 بنحو 0.56%، لتلامس مستويات 57.30 دولار، كما تراجعت عقود خام برنت الآجلة تسليم يناير بنحو 0.45%، لتلامس مستويات 62.58 دولار.

Wael Hammad

وائل حماد أحد أبرز مُحللي الأسواق المالية ذوي الخبرة المتميزة والحضور القوي في الشرق الأوسط من خلال مساهماته المتميزة في تقديم تحليلات فنية ممزوجة بالتحليل الأساسي للأسواق المالية بشكل عام وأسواق العملات الأجنبية “الفوركس” بشكل خاص. كما قدم وائل حماد العديد من المساهمات المتميزة في مجال التدريب أيضًا، حيث شارك في العديد من المحافل الاقتصادية الإقليمية؛ بالإضافة إلى تقديمه العديد من الدورات والندوات التدريبية للمتداولين في الأسواق المالية. يَشغل وائل حماد منصب مدير تطوير الأعمال لدى شركة “آي سي إم كابيتال”، الشركة البريطانية الرائدة في تقديم خدمة تداول العملات الأجنبية “الفوركس” والعقود المستقبلية والعقود مقابل الفروقات، حيث يساهم من خلال عمله في تطوير أعمال الشركة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتلبي احتياجات القاعدة الواسعة من عملاء الشركة في المنطقة. ويعتبر وائل حماد من المحللين ذوي الحضور القوي إعلاميا من خلال العديد من المقابلات التلفزيونية مع قنوات اقتصادية رائدة وعددٍ من الوسائل الإعلامية المطبوعة والإلكترونية والتي تحرص على استضافته بشكل مستمر لتقديم وجهة نظره في تحرك الأسواق المالية العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *