تحليل أساسي

الكونغريس يقر مشروع الإصلاح الضريبي والدولار مستقر

تحليلات الأسواق مناكتيف تريدس 20/12/2017

أقر مجلس الشيوخ الاميركي مشروع قانون خفض الضرائب بصورته النهائية بقيادة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس ومن المنتظر أن يوقّع عليه الرئيس دونالد ترامب اليوم ليصبح قانوناَ.
ويعد قانون الإصلاح هو الأول في الولايات المتحدة في أكثر من اثنين وثلاثين عاماَ لنظام الضرائب بعدما صادق عليه مجلس الشيوخ بأغلبية 51 صوتا مقابل 49 صوت.
ونجح الدولار في تقليص خسائره التي سجلها خلال تداولات يوم أمس رغم التصويت على مشروع القرار وسط مخاوف من أن يعود على نتائج إيجابية في الاقتصاد الامريكي.
وكان مجلس النواب الأمريكي قد مرر في وقت سابق من يوم أمس مشروع قانون الإصلاح الضريبي في نسخته النهائية بأغلبية 227 صوت وسط معارضة 203 صوت.
ورغم المعارضة الشعبية الواسعة، أصبح القرار يخفض الضرائب على الشركات نحو 20% بانتظار المصادقة النهائية من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال اليوم.
وكان ترامب قد صرح في وقت سابق إن خطة الإصلاح الضريبي تعد واحدة من هدايا عيد الميلاد الكبرى للطبقة الوسطى.
وفشلت أسعار الذهب في الاحتفاظ بمكاسبها بعد تمرير القرار لتستقر حول مستويات 1260 دولار، لكن من غير المحتمل أن تسجل خسائر واسعة خلال تداولات اليوم في ظل عزوف المستثمرين عن تكوين مراكز جديدة قبيل موسم أعياد الميلاد.
وعاد اليورو إلى الارتفاع نحو مستويات 1.18 في حالة الترقب لمشروع القرار في الولايات المتحدة، في حين شهدت التداولات تحركات ضيقة وداخل نطاقات محدودة.
وكان مؤشر مناخ الاعمال القائم على مسح لنحو سبعة الآف شركة تراجع إلى 117.2 خلال الشهر الحالي من 117.6 خلال الشهر الماضي التي سجل خلالها أعلى وتيرة على الاطلاق.
ومن المحتمل أن يحافظ على التحركات حول مستويات 1.18 خلال تداولات نهاية الأسبوع في ظل شح السيولة وخروج المستثمرين قبيل عطلة أعياد الميلاد.
وشهد الإسترليني استقرارا خلال تداولات يوم أمس في ظل ترقب الأسواق لحديث محافظ بنك إنجلترا مارك كارني خلال اليوم والذي من الممكن أن تحمل تصريحاته إشارات على رؤية المركزي اتجاه المفاوضات الأوروبية وانعكاسها على السياسة النقدية.
وعززت أسعار النفط من مكاسبها في تداولات الصباح مدعومة باستمرار توقف خط الانابيب في بحر الشمال وانخفاض مخزونات الخام الامريكية بنحو 5.2 مليون خلال الأسبوع الماضي.
جورج البتروني

جميع المنتجات المالية المتداولة على الهامش تحمل درجة عالية من المخاطرة على رأس المال.

تعمل شركة ActivTrades PLC بترخيص ورقابة سلطة السلوك المالي FCA رقم تسجيل 434413

الأفكار والآراء المذكورة هنا تعبر عن رأي وأفكار الكاتب فقط، ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر ActivTrades PLC.

هذا التعليق هو لأغراض إعلامية فقط، ولا ينبغي اعتباره بمثابة نصيحة في مجال الاستثمار.

لا تعتبر أي توقعات يتم تقديمها بمثابة مؤشر يعتمد عليه للأداء المستقبلي ويعتبر القرار بالعمل بناء على أي أفكار أو اقتراحات يتم تقديمها هو بناء على التقدير المطلق للقارئ.

جورج البتروني

يشغل جورج البتروني منصب مدير الشرق الأوسط في شركة ActivTrades PLC، وهي وسيط عالمي مرخّص ومتميز في تقديم خدمات التداول في أسواق العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود مقابل الفروقات(CFDs). ويقود جورج البتروني نشاطات الشركة في منطقة الشرق الأوسط منذ عام 2012 عندما اطلقت خدماتها للعملاء في منطقة الشرق الأوسط. حيث يساهم بفعالية في تنمية شركة اكتيف تريدس والتوسع في منطقة الشرق الأوسط، وكذلك في تمثيل الشركة في الأحداث الاقتصادية والمالية الإقليمية ذات الصلة. ويعتبر جورج البتروني من الشخصيات المعروفة في الأسواق المالية من خلال الخبرة المالية العريقة مع مؤسسات مالية رائدة. وقبل انضمامه إلى ActivTrades في مايو 2012، كان جورج اليتورني عضواً في فريق مبيعات الأدوات المالية والعملات الأجنبية في جي بي مورغان تشيس مغطياً منطقة الشرق الأوسط. تخرّج جورج البتروني بدرجة بكالوريوس من الجامعة الأمريكية في بيروت، وبعد ذلك نال درجة الماجستير في العلوم المالية من جامعة سيتي في لندن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *