أخبار عامة

برنامج دبي لكفاءة الطاقة “طاقتي” يسلط الضوء على أهمية شركات خدمات الطاقة في دعم استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة

إعادة تأهيل 2000 مبنى مع توفير حوالي 170 غيغا واط ساعة من الكهرباء و470 مليون غالون من المياه مع نهاية 2017

10 يناير 2018
شدد برنامج دبي لكفاءة الطاقة “طاقتي”، المكتب المتخصص بإدارة استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة، على أهمية دور شركات خدمات الطاقة في تحقيق أهداف استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة (كفاءة الطاقة). جاء ذلك خلال مشاركة “طاقتي” إلى جانب شركات خدمات الطاقة المعتمدة في الاجتماع السنوي لمكتب التنظيم والرقابة لقطاع المياه والكهرباء في دبي والذي أقيم بتاريخ 10 يناير الجاري في فندق “فور سيزونز” في مركز دبي المالي العالمي.
وكجزء من دعم تنفيذ استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة وتعزيز التوعية في مجال كفاءة الطاقة، قدم عارف أبو ظهر، المدير التنفيذي لبرنامج “طاقتي”، عرضاً سلط فيه الضوء على إمكانات السوق فيما يتعلق بإعادة تأهيل المباني في الإمارة، بالإضافة إلى التحديات والفرص الرئيسية في قطاع الطاقة والاستفادة من دعم الحكومة وصناع القرار والمبادرات والشراكات بين القطاعين العام والخاص. كما سلط العرض التقديمي الضوء على ضرورة بذل الجهود اللازمة من أجل ضمان إنجاح “برنامج إعادة تأهيل المباني”، الذي يستهدف إعادة تأهيل 30.000 مبنى في دبي من أجل تخفيض استهلاك الكهرباء بمعدل 1.9 تيرا واط ساعة بحلول العام 2030 (أو حوالي 12% من الاستهلاك الحالي للطاقة الكهربائية في دبي). وتشمل بعض العوامل المساعدة للبرنامج، زيادة دقة البيانات التي يتم جمعها، وتكرار جمع البيانات، ومواءمة جهود شركات خدمات الطاقة مع جهود واضعي السياسات والقوانين. كما أجاب أبو ظهر على أسئلة المشاركين حول القضايا والمخاوف والتحديات التي تشغلهم في هذا الإطار.
وقال أبو ظهر: “ركز الاجتماع على دور شركات خدمات الطاقة في تحقيق أهداف استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة 2030، التي يشرف عليها المجلس الأعلى للطاقة في دبي وتهدف إلى تخفيض معدلات استهلاك الطاقة بنسبة 30% بحلول العام 2030، نظراً للدور الهام الذي تلعبه شركات خدمات الطاقة في تحقيق أهداف هذا البرنامج.”
ويعد “برنامج إعادة تأهيل المباني” أحد البرامج الثمانية لاستراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة، والذي تضطلع به شركة الاتحاد لخدمات الطاقة “الاتحاد إسكو” ومكتب التنظيم والرقابة، ويهدف إلى إعادة تأهيل 30.000 مبنى بحلول العام 2030. وتمكن البرنامج مع نهاية العام الماضي من إعادة تأهيل 2000 مبنى، بالإضافة إلى توفير 170 غيغا واط ساعة من الكهرباء و470 مليون غالون من المياه منذ إطلاقه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *