تعليم الفوركس

تاريخ النقود – قاعدة الذهب أو ما يعرف بالغطاء الذهبي

تعتبر قاعدة الذهب من المحطات التاريخية المهمة في رحلة تطور النقود المعاصرة، حيث تعتبر أحد الانظمة النقدية التي تم استخدامها لفترة طويلة في تحديد قيمة النقود.

ومن خلال النظام النقدي المعتمد على قاعدة الذهب نرى أن هناك ثلاث أنظمة تم العمل بها وهي:

نظام المسكوكات الذهبية: وهنا كان يتم سك الذهب على شكل عملات تحمل أشكالا مختلفة وأوزانا مختلفة تحمل كل منها اسم محدد وقيمة محددة بناء على وزن المسكوكة. وكان يتم استخدام معادن أقل قيمة للمسكوكات ذات القيمة المنخفضة مثل الفضة والبرونز.

نظام الغطاء الذهبي بالسبائك: وهنا تقوم الحكومات بطباعة أموال ورقية تغطى قيمتها بمخزون من سبائك الذهب وتقبل الحكومة بتبديل الأموال الورقية مقابل أوزان معينة من الذهب.

نظام الربط بقاعدة الذهب: وهنا تقوم الحكومات بربط سعر صرف عملتها بسعر صرف ثابت لعملة أخرى مغطاة بالذهب وتحتفظ الدولة باحتياطي نقدي من العملة الأخرى بدلا من الاحتفاظ بالذهب.

العديد من الدول اعتمدت قاعدة الذهب في اصدار عملاتها حتى بدايات القرن العشرين وبشكل خاص بعد الحرب العالمية الأولى وكانت بريطانيا قد توقفت عن اعتماد قاعدة الذهب في عام 1933 فيما استمرت الولايات المتحدة بهذا النظام حتى ما يعرف بصدمة نيسكون عام 1971 حين تخلط عن ربط الدولار بالذهب.

الحسن علي بكر

مستشار مالي دولي يعمل في مجال الأسواق المالية منذ أكثر من 20 عاما عمل خلالها في وساطة العملات الأجنبية في البنوك وكمحلل متخصص في أسواق العملات وأسواق الأسهم ضمن شركات وساطة ومدرب للتحليل الفني والأساسي في مؤسسات عالمية. مؤسس موقع بال فوركس وتطبيق نورني لأسعار العملات محليا وكذلك مؤسس نظام بال أف إكس لمحاسبة شركات الصرافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *