أخبار عامة

تطبيق “MyMedicNow” الذكي في الإمارات يحصد 40 ألف تحميل خلال شهرين و”نورث ويست” و”شمّاع” ينضمان الى قائمة المشاركين فيه

دراسة حديثة: 25% من محملي التطبيقات الذكية يتخلون عنها بعد استخدامها مرة واحدة، فيما يلغيها نحو 77% منهم في غضون 72 ساعة فقط من تثبيتها:

المنتدى الاقتصادي العالمي: “الإمارات تحتل المرتبة الأولى في العالم العربي من حيث جاهزية شبكات الاتصالات الذكية”

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 ديسمبر 2017: أشارت دراسة حديثة أجرتها “هافينغتون بوست” العالمية الى أن شركات البرمجيات تبذل جهوداً كبيرة لضمان استمرارية تثبيت التطبيقات الذكية التي تنتجها عند المستخدمين. وتقول الدراسة أنه يتخلّى نحو 25% من المستخدمين عن التطبيق بعد استخدامه للمرة الأولى فوراً، فيما يلغيه نحو 77% منهم في غضون 72 ساعة من تثبيته. واعتماداً على نطاق التطبيق العملي، فإن واحداً من كل أربعة تطبيقات فقط يستمر مع المستخدمين وفقاً للدراسة نفسها.

تأتي هذه الدراسة في وقت تخطى فيه تطبيق “MyMedicNow” في الإمارات حاجز الـ 40 ألف تحميل على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية عبر متجري “غوغل بلاي” ومتجر التطبيقات “آب ستور” خلال الشهرين الماضين. كما أدرج في التطبيق أكثر من 4000 خبير طبي وإنضمت اليه مؤخراً مراكز طبية ريادية مثل “نورث ويست” و”شمّاع”.

ويتخذ تطبيق “MyMedicNow” نهجاً فريداً في ربط المرضى بالأطباء المناسبين من خلال السماح للمرضى بالبحث بواسطة الأعراض أو الحالات الطبية والمناطق الجغرافية للعثور على الأطباء ذات الصلة، كما يمكن الاطلاع على التقييمات التي قدمها مرضى آخرين على التطبيق للأطباء والمستشفيات والعيادات.

وفي هذا الإطار، قال السيد ساجد عزمي، المؤسس المشارك لتطبيق “MyMedicNow”: “في ظل البيئة التنافسية القوية في مجال التطبيقات الإلكترونية، يسعدني حقاً أن نشهد هذا الرقم الكبير من عمليات التنزيل خلال زمن قياسي منذ إطلاق التطبيق. عزز “MyMedicNow” موقعه كتطبيق قوي ومتخصص في تلبية الاحتياجات الصحية للأفراد، ونحن نشجع المزيد من المستخدمين لتحميل التطبيق للحصول على فوائده المثلى”.
وأضاف عزمي: “باعتباره تطبيق صحي، نحن نتفهم الحاجة الى التميز، وعلى هذا النحو سوف نستمر في تطويره لضمان تقدمه من الناحية التكنولوجية والتسويقية، بما في ذلك توسيع نطاق التطبيق ليشمل السوق الدولية، وتشمل خططتنا المستقبلية أيضا تمكين المستخدمين من البحث وفقاً لقبول شركات التأمين الصحي في العيادات أو المستشفيات، وغيرها من الخدمات”.

ومن جانبه، قال السيد شوكت على، المدير العام والشريك لدى عيادة “نورث ويست”، أحد العيادات المُدرجة في التطبيق: “يستخدم الغالبية العظمى من سكان الإمارات التطبيقات الإلكترونية في الوقت الراهن، وذلك لما تقدمه من مرونة كبيرة في توفير المعلومات. كان من الضروري أن ننضم إلى شبكة واسعة مثل “MyMedicNow” لنكون متاحين لمرضانا في أي وقت وأي مكان”.

ويمكن للمرضى حجز المواعيد مع مختلف الأطباء والحصول على التأكيدات اللازمة على الفور من خلال التطبيق، كما يسهم التطبيق للمرضى بتقييم الأطباء والمستشفيات، وبالتالي ضمان أن الأطباء يحرصون على توفير أقصى رعاية صحية لمرضاهم.

وقالت “رينا إسماعيلي”، المديرة الطبية لعيادة “شمّاع”: “نحن ملتزمون في عيادة “شمّاع” بتقديم أفضل الخدمات والرعاية الطبية لمرضانا. وإن قرارنا بالانضمام إلى تطبيق “MyMedicNow” ، لن يساعدنا فقط على التواصل مع مرضانا في أي مكان، بل سوف يساعدنا أيضاً أن نترك بصمتنا في توفير أقصى درجات الرعاية وتوسيع خدماتنا الرائدة”.

كما تشير دراسة نشرها المنتدى الاقتصادي العالمي، ان دولة الإمارات العربية المتحدة تحتل المرتبة الأولى في المنطقة العربية من حيث جاهزية شبكات الاتصالات. وتتميز الإمارات أيضاً بانتشار استخدام الهواتف الذكية على نطاق واسع جداً، مما يؤثر على حجم استخدام السكان لوسائل الإعلام الرقمية والتطبيقات الإلكترونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق