أخبار عامة

تعيين ماركوس شتروماير رئيساً لتكنولوجيا المباني في سيمنس الشرق الأوسط

• شتروماير سيعمل على تطوير محفظة أعمال تكنولوجيا المباني من خلال نشر حلول البنية التحتية الرقمية في الشرق الأوسط
• شتروماير بدأ في شغل مهام منصبه الجديد اعتباراً من الأول من يناير الحالي

قامت شركة سيمنس بتعيين ماركوس شتروماير(47 عاماً) في منصب النائب الأول للرئيس التنفيذي لقطاع تكنولوجيا المباني بمنطقة الشرق الأوسط اعتباراً من الأول من يناير 2018. سوف يمارس شتروماير مهام منصبه الجديد من دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث من المتوقع أن يلعب دوراً محورياً في دعم عملاء المنطقة في إطار سعيهم لإقامة بنية تحتية رقمية، وصولاً إلى مباني أكثر ذكاءا وأماناً وكفاءة في استهلاك الطاقة.

شغل شتروماير منصب الرئيس التنفيذي لشركة سيمنسLLC في سلطنة عُمان منذ عام 2009، حيث كان مسئولاً عن إقامة عدد من كبرى مشروعات الشركة هناك، بما في ذلك توريد المكونات الرئيسية لأحدث مشروعات السلطنة في قطاع البتروكيماويات، كما أشرف على تسليم ثلاثة من محطات توليد الكهرباء الغازية التي تعمل بنظام الدورة المركبة ذات الكفاءة الفائقة، وهي محطات صحار-2، وبركاء-3 وصور، بالإضافة للتوقيع على عدد من عقود الخدمات طويلة الأجل. كما قام شتروماير أيضاً بالإشراف على عدد من العقود الهامة لنظم الأمن، ونشر تكنولوجيا سيمنس للمباني من أجل التحكم في أكثر من 100 مبنى ومعْلمْ هام في السلطنة.

وتعليقاً على تسلمه المنصب الجديد، قال شتروماير: “هناك اهتمام عالمي متزايد بالكفاءة في استهلاك الطاقة والأمن والسلامة ورقمنة المباني، فالبنية التحتية الذكية عامل محفز للتنمية الاقتصادية والاجتماعية. في حين تواصل دول الشرق الأوسط إقامة عدد كبير من المدن الذكية، تمتلك سيمنس محفظة متكاملة من الحلول الرقمية المتطورة للمباني وسجل حافل بالإنجازات في تطبيق تكنولوجيا المباني الذكية في عدد من أهم المباني والمعالم بالمنطقة. إنني أشعر بسعادة كبيرة للعمل مع فريق سيمنس المحلي وشركاءها بهدف تطوير وتنمية أعمال هذا القطاع الهام.”

بدأ شتروماير مسيرته المهنية مع سيمنس في ألمانيا عام 1990، حيث عمل في شبكات الاتصالات العامة، وقادته مهامه الوظيفية للعمل في كل من ليبيا وإندونيسيا والمملكة العربية السعودية والصين. بعد ذلك ترأس شتروماير قطاعي النقل وإدارة الطاقة في شركة سيمنس إندونيسيا، بالإضافة لعضويته في مجلس إدارة الشركة. وخلال توليه لمنصب الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس LLC في سلطنة عُمان، كان يترأس بشكل مباشر أيضاً قطاعات الطاقة والغاز الطبيعي، وتكنولوجيا المباني، والمصانع الرقمية، والعمليات والقوى المحركة. شتروماير مهندس كهربائي تخرج من المعهد الفني العالي الاتحادي في كلاجنفورت، النمسا.

تجدر الإشارة أنّ المباني تستهلك حوالي 41% من اجمالي استهلاك الطاقة على مستوى العالم، ومن المتوقع أن يعيش 70% من سكان العالم في المدن بحلول عام 2050. ولأن البشر يقضون 90% من حياتهم داخل المباني، فإنّ سيمنس تستخدم التكنولوجيا لدعم عملائها في خلق “أماكن مثالية” عن طريق إقامة بنية تحتية رقمية تتميز بالذكاء والكفاءة في ترشيد استهلاك الطاقة.

هذا وتُعد سيمنس من الشركات العالمية الرائدة في مجال المباني الرقمية بالشرق الأوسط، حيث قامت بتطبيق تكنولوجيا المباني الذكية في عدد من أهم معالم دولة الإمارات العربية المتحدة مثل مسجد الشيخ زايد في أبوظبي وفندق أتلانتس ومكتب المستقبل المشيد بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في دبي، ودار أوبرا دبي المنشأة حديثاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *