أخبار عامة

دائرة التنمية السياحية بعجمان تفتتح القرية التراثية الإماراتية احتفاءً باليوم الوطني الـ46

تستقبل الزوار حتى مساء الاحد المقبل

عجمان، 30 نوفمبر 2017
ضمن فعاليات اليوم الوطني السادس والأربعين، تتواصل حتى مساء الاحد الثالث من ديسمبر الجاري، فعاليات القرية التراثية الإماراتية، التي تنظمها دائرة التنمية السياحية بعجمان في منطقة مرسى عجمان، وتتضمن العديد من النشاطات والعروض التي تحتفي بالتراث والثقافة والحضارة الإماراتية الأصيلة.
وتشمل القرية التراثية العديد من الأقسام، وأبرزها ركن تكريم “شهداء الوطن”، وركن “متحف عجمان”، وقسماً خاصاً يعرض لنمط حياة الساحل والبادية والحضر، لمنح الزوار فرصة الإطلالة على الماضي المجيد لدولة الإمارات العربية المتحدة، وركن الطب الشعبي والأعشاب الطبية، وتنظيم برنامج لتعليم الغوص على يد مختصين على درجة عالية من الخبرة والمهارة.
وتتيح القرية لزوارها فرصة الاستمتاع بأجواء التسوق من خلال “السوق الشعبي” الذي يتضمن عدة محلات متنوعة تعرض الحرف اليدوية القديمة والأزياء والمنتجات الشعبية، إلى جانب مهرجان المأكولات الشعبية التي تقدمها الأسر المنتجة والمطاعم الشعبية، إضافة إلى منطقة خاصة لألعاب الأطفال، وعروض الفرق التراثية، والعديد من الفعاليات الفنية والمسابقات التي ستقدم العديد من الجوائز للزوار.
وقال سعود الجسمي، رئيس قسم الفعاليات في دائرة التنمية السياحية بعجمان: “يسعدنا الاحتفال باليوم الوطني السادس والأربعين لدولتنا الحبيبة، من خلال تنظيم هذه القرية التراثية التي ستحيي في نفوس الزوار روح الماضي الجميل، وتربطهم مع الحاضر الحافل بالإنجازات، والمستقبل الذي سيكون مشرقاً بفضل الرؤية الحكيمة لقيادتنا الرشيدة واهتمامها الدائم بالإنسان”.
وأكد الجسمي أن الدائرة تتطلع عبر تنظيمها لهذه الفعاليات إلى إسعاد المقيمين فيها، وتعريفهم على جوانب مختلفة من التراث الإماراتي، إضافة إلى جذب السياح والزوار الراغبين في اكتشاف جماليات الحياة القديمة، مع إبراز تضحيات شهداء الإمارات الأبرار، ودفاعهم عن وطنهم وأمتهم، ومشاركة الزوار في الاحتفاء ببطولاتهم والدعاء لهم.
وتعمل دائرة التنمية السياحية في عجمان على الارتقاء بقطاع السياحة بالإمارة، وتعزيز مكانتها الرائدة على خريطة السياحة العالمية، وتحسين مستوى خدمات الضيافة المقدمة، وفقاً لأعلى المواصفات والمعايير، إضافة إلى تسليط الضوء على أهم معالمها الأثرية والسياحية، والتعريف بمقوماتها السياحية وتاريخها العريق، والتسويق لأهم المنتجات السياحية محلياً وإقليمياً وعالمياً.

الحسن علي بكر

مستشار مالي دولي يعمل في مجال الأسواق المالية منذ أكثر من 20 عاما عمل خلالها في وساطة العملات الأجنبية في البنوك وكمحلل متخصص في أسواق العملات وأسواق الأسهم ضمن شركات وساطة ومدرب للتحليل الفني والأساسي في مؤسسات عالمية. مؤسس موقع بال فوركس وتطبيق نورني لأسعار العملات محليا وكذلك مؤسس نظام بال أف إكس لمحاسبة شركات الصرافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *