أخبار عامة

“شركة الأعمال التجارية لأمريكية الشارقة” و”الجامعة الأمريكية بالشارقة” تستضيفان ورشة عمل “الروبوتات والطباعة ثلاثية الأبعاد في قطاع الإنشاء”

19 ديسمبر 2017
استعرضت “شركة الأعمال التجارية للجامعة الأمريكية في الشارقة” الآفاق الحالية والمستقبلية للاستثمار في البحث والتطوير في مجال الروبوتات والطباعة ثلاثية الأبعاد في قطاع البناء، سعياً وراء دفع عجلة الأتمتة وتخفيض التكلفة وتقليل متطلبات العمالة والحد من المخلفات ضمن قطاع البناء والإنشاء. وجاء ذلك خلال ورشة العمل التفاعلية التي استضافتها على مدى ثلاث أيام بالتعاون مع “الجامعة الأمريكية في الشارقة” تحت عنوان “الروبوتات والطباعة ثلاثية الأبعاد في قطاع الإنشاءات”، وذلك بحضور ممثلين عن “جامعة أولو للعلوم التطبيقية”، إحدى كبرى الجامعات في مجال العلوم التطبيقية في فنلندا، ومشاركين من قطاع الإنشاء العام والخاص. وشهدت الورشة الوقوف على السبل المثلى لتوظيف الابتكارات التكنولوجية في تطوير قطاع البناء والإنشاء، الذي يمثل دعامة أساسية للوصول إلى مرحلة “اقتصاد ما بعد النفط”.

وتندرج ورشة العمل في إطار التزام “شركة الأعمال التجارية للجامعة الأمريكية في الشارقة” بدفع عجلة الاستثمار في الابتكارات العلمية والتقنية التي تصب في خدمة جهود تحويل اقتصاد الشارقة إلى اقتصاد قائم على المعرفة، عبر التشجيع على تبني أدوات الطباعة ثلاثية الأبعاد في قطاع البناء التي تظهر الدرسات الحديثة أهميتها في خفض العمالة غير الماهرة بنسبة 50%، فضلاً عن الحد من زمن البناء بين 50 و70% والتكلفة بـ 30% ومخلفات البناء بـ 70%.

وتخلل جدول الأعمال عرضاً تقديمياَ تمحور حول التعريف بمنهجية الإدارة المبتكرة “لاب مودل” (LAB Model)، المتبعة لدى “جامعة أولو للعلوم التطبيقية” التي تعتبر شريكاً هاماً لـ “شركة الأعمال التجارية للجامعة الأمريكية في الشارقة” في دفع عجلة التحفيز الاقتصادي في الشارقة استناداً إلى أسس قوامها المعرفة والابتكار. وتصب الخطوة في خدمة أهداف الشراكة الاستراتيجية بين “جامعة أولو للعلوم التطبيقية” و”شركة الأعمال التجارية للجامعة الأمريكية في الشارقة”، والتي تستهدف تطوير نظام بيئي عالمي المستوى داعم للابتكار في مجالات البناء والطباعة ثلاثية الأبعاد على المستوى المحلي.

وشهدت الورشة تسليط الضوء على أبرز مشاريع طلبة “الجامعة الأمريكية في الشارقة”، في مجال الطباعة ثلاثية الأبعاد. ويجدر الذكر بأنّ “شركة الأعمال التجارية للجامعة الأمريكية في الشارقة” و”جامعة أولو للعلوم التطبيقية” وقعتا اتفاقية تدريب في شهر أيار/مايو الفائت في سبيل التعريف بنموذج التعلم “لابس” (LABs) على نطاق واسع في دولة الإمارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق