أخبار عامة

مركز نماء يحتفل بتخريج الدفعة السابعة من طالبات أكاديمية قطر العالمية للتجميل 58 خريجة في مجالات التجميل المختلفة بينهن 26 قطرية

الدوحة، قطر – 29نوفمبر 2017:
احتفل مركز الانماء الاجتماعي “نماء” اليوم بتخريج الدفعة السابعة من طالبات أكاديمية قطر العالمية للتجميل “تجميل” بعد أن استكملن كافة متطلبات البرامج التي التحقن بها بنجاح، وحصلن على الشهادات المهنية التي تؤهلهن لممارسة دورهن الريادي في سوق العمل وتمكنهن من توظيف المهارات والمعارف التي اكتسبنها من أجل بناء مستقبل زاهر لأنفسهن ولمجتمعهن.
هذا وقد شهدت الفعالية التي أقيمت في مركز الطلاب بجامعة حمد بن خليفة تخريج 58 من الطالبات اللواتي التحقن ببرامج الاكاديمية المختلفة من بينهن 26 طالبة قطرية، وقد اشتمل الحفل على عدة فقرات فإلى جانب تسليط الضوء على الإنجازات التي تحققت خلال العام تم الإعلان عن الشراكات التي أبرمتها الأكاديمية في هذا القطاع من الأعمال.
وبهذه المناسبة، قالت السيدة/ مريم بنت عبداللطيف المناعي القائم بأعمال المدير التنفيذي لمركز الإنماء الاجتماعي “نماء”:
“أود أن أعبر عن اعتزازي وفخري بهذه الكوكبة الرائعة من خريجات أكاديمية قطر العالمية للتجميل (تجميل)، اللواتي أبرزن ما يتمتعن به من موهبة مميزة وإرادة قوية للنجاح من أجل حياة مستقرة ومستقبل مشرق. والآن وقد إكتسبن المعرفة والتدريب والشهادة المعتمدة، فقد أصبحن على أتم الاستعداد للانطلاق في حياتهن المهنية وإثبات قدرتهن على المنافسة في قطاع خدمات التجميل في دولة قطر.”
وأضافت: “إن أكاديمية التجميل التي كانت حلما بعيد المنال تحيطه الكثير من التحديات أثبتت قدرة فائقة على الجذب والأداء واستطاعت أن تجد مكانة وقبول جيد من المجتمع، وكان لإنشائها دورا رائدا في تغيير النظرة النمطية للتجميل والاستهانة بصناعة أصبحت من أهم الصناعات في العالم، وقد كان لذلك أثره في ازدياد عدد الملتحقات بالأكاديمية، والنتائج الجيدة التي برزت خصوصا لدى المستهدفات ببرامج التطوير المهني، وتغيير نظرتهن في ارتياد صناعة التجميل ومعرفة أهميتها وقدرتها على أن يكون مجالا خصبا لجذب المواهب وتطويرها وإجادة فنونها المختلفة، وقدرتها على توفير وظائف جيدة في مجالات عديدة بما فيها امتلاك مراكز لخدمات التجميل.
إن دور الأكاديمية لم يقتصر على التطوير المهني وحسب، بل إن أبرز إنجازاتها تطبيق نظام الصحة والسلامة لقطاع التجميل فقد كانت لها مساهمة مجتمعية متميزة من خلال مساندة السلطات المعنية بالرقابة على هذا القطاع الحساس والذي يتعامل مع الصحة الجسدية في وزارة العمل، فأصبحت رافدا حيويا للتأكد من مهنية العاملين وتطوير قدراتهم المهنية في مجالات الصحة والسلامة والمجالات المهنية الأخرى.
الجدير بالذكر أن أكاديمية قطر العالمية للتجميل “تجميل” قد تأسست من قبل مركز نماء في العام 2009 لتعزيز الاحتراف المهني والجودة في مجال صناعة التجميل، وموائمتها مع معايير الجودة الدولية. وتوفر الاكاديمية باقة من الدورات التدريبية في تخصصات التجميل المختلفة، وفقاً للمعايير العالمية والأكاديمية التي تم إنشائها بهدف تطوير القدرات وإكساب الفئات المستهدفة بالتطوير المهني، والقدرة على اكتساب المهنة والاندماج في سوق العمل ممن يودون العمل في مراكز التجميل، وقد لاقت قبولا ممن يودون العمل في مجالات التجميل الاحترافي المطلوب في مجالات الإعلام والسينما، كما لاقت رواجا من قبل أصحاب الأعمال الناشئة في مجال التجميل أو من لديهم الفكرة لتأسيس مركز تجميل.
وتمنح الاكاديمية شهادة الدبلوم العالمي من سيسكو بالإضافة إلى الدورات المهنية طويلة المدى أو قصيرة للتخصص في مجال محدد، وتتراوح مدة الدورات بين عدة أشهر وعامين، بالإضافة إلى دورات قصيرة وورش عمل تهدف إلى تطوير مهارات التجميل الشخصية أو التدريب غير المهني. أما الطالبات اللواتي يرغبن بتطوير وتعزيز مؤهلاتهن من خلال الحصول على التدريب المتقدم، يمكنهن الاختيار من ضمن عدد من الدورات الإضافية المتقدمة التي توفرها أكاديمية (تجميل).
وأكاديمية “تجميل” هي مركز التدريب المهني الأول من نوعه في قطر الذي يُقدم شهادات معترف بها عالمياً في مجال العلاج التجميلي، بما في ذلك شهادات الدبلوم المعتمد”أيتيك” وشهادة درجة التأهيل”سيبتاك” والتي يقدمها المجلس الدولي للفحص العلاجي، فضلا عن شهادات معترف بها من قبل المجلس الأكاديمي “سيتي آند جيلدز” البريطاني المعروف، ودبلوم “سديسكو” المؤهل المرموق في عالم الجمال.
مركز الانماء الاجتماعي “نماء” – أحد المراكز المنضوية تحت مظلة المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي، وقد قامت بتأسيسه صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر (حفظها الله) في العام 1996 رغبة في تحقيق التنمية البشرية والاجتماعية في الدولة. ويهدف المركز إلى توفير بيئة محفِّزة تسهم في استثمار الطاقات الكامنة والقدرات الإبداعية للشباب، وتلبية احتياجاتهم وطموحاتهم ليكونوا شركاء في العمل المدني، وفي تحرّي أفضل الفرص والابتكار لقيادة نهضة مجتمعاتهم.
“بالشباب ومن الشباب نشكِّل المواقف التي نريد تجاه قطر”
ويعمل المركز اعتبارًا من العام 2013 تحت مظلة المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي . والمركز عضو في كلِّ من المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، والشبكة العربية للمنظمات الأهلية، ومنظمة الأسرة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *