أخبار عامة

وكيل “وزارة الصحة ووقاية المجتمع” يبحث مع سفير جمهورية صربيا التعاون في المجال الصحي

الامارات، 4 مارس، 2018 – بحث سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع مع سعادة ميلوش بيرشيتش سفير جمهورية صربيا لدى دولة الإمارات، في ديوان الوزارة بأبوظبي، فرص تطوير التعاون في المجال الصحي والاستفادة من خبرات البلدين، وذلك بحضور الدكتور عيسى بن جكة المنصوري مدير العلاقات الصحية الدولية في الوزارة.
وتناول اللقاء متابعة ما تم مناقشته في اللقاءات من تعزيز العلاقات الثنائية في القطاع الصحي بين البلدين وتبادل الخبرات والتدريب، وتطوير فرص الاستثمار في القطاع الصحي في البلدين، وبناء جسور تواصل بين المؤسسات الصحية في البلدين والاستفادة من الخبرات الطبية والعلمية، والاطلاع على تجربة مراكز العلاج الطبيعي والتأهيل في صربيا لإرسال المرضى الإماراتيين، وتنظيم الزيارات للأطباء والاستشاريين في بعض التخصصات الطبية.

ورحب سعادة الوكيل بفتح آفاق التعاون المثمر وتطوير العلاقات الصحية بين البلدين، وأشار إلى انفتاح الوزارة على كل الخبرات والتجارب الصحية في العالم، ولفت إلى الإنجازات التي حققتها وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات، لتقديم أفضل الخدمات الصحية والذكية وتعزيز الابتكار والاستفادة من دور الذكاء الاصطناعي وتقنية “بلوك تشين” في مستقبل الرعاية الصحية وغيرها من التقنيات، لتجسيد توجهات الحكومة، في أن تصبح دولة الإمارات نموذجاً عالمياً رائداً في المواجهة الاستباقية لتحديات المستقبل في المجال الصحي.

من جانبه أشاد السفير الصربي بالتطور اللافت الذي حققه القطاع الصحي في دولة الإمارات وتميز نظامها الصحي، وأكد على رغبة بلاده بتطوير مستوى العلاقات بين البلدين في المجال الصحي إلى أفضل المستويات، كما اشار السفير الصربي انه تم تشكيل فريق صربي خاص بإنشاء وادارة مراكز السكري وذلك لزيارة الامارات. وأكد أن اللقاء شكل فرصة ثمينة لتنمية العلاقات الصحية بين البلدين، واستكشاف فرص تعزيز التعاون وأشار إلى أهمية تبادل الخبرات والوفود الطبية بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *