تحليل أساسيتحليل فني

بتكوين تتراجع إلى أدنى مستوياتها منذ نوفمبر بعد قرارات رقابية يابانية

تراجعت أكبر العملات المشفرة وأقدمها (بتكوين) وسط حالة من التراجع العام في العملات المشفرة بعد أوامر الرقابة اليابانية للعديد من منصات التداول للتشديد في عمليات فتح الحسابات وتحقق الهوية وهو الأمر الذي أدى إلى تخوف بأن الرقابة المشددة على هذه العملات سيقلل من الطلب عليها خلال الفترة المقبلة.

لفتح حساب تداول اضغط هنا

وتراجعت أسعار العملة المشفرة لتصل إلى مستويات قرب حاجز 6000 دولار للاونصة فيما تراجعت عملة الريبل إلى مستويات أقل من 0.5 بالاضافة إلى العملات الاخرى التي غطت منصات التداول باللون الاحمر نتيجة تراجعاتها القوية.

وتعتبر المستويات الحالية على بتكوين من المستويات ذات الأهمية الكبيرة كمنطقة دعم قوية للغاية والتي في حال تجاوزها قد تتسارع عمليات البيع بشكل كبير للغاية قد يدفع العملات المشفرة إلى انهيار سيكون الأسوأ في الاسواق المالية نتيجة الحجم الكبير للمتداولين الذين قاموا بالدخول في مراكز تداول طويلة المدى بأسعار مرتفعة على العملات المشفرة خلال الفقاعة التي شهدناها في عام 2017.

للحصول على متابعة فورية وتوجيهات اثناء التداول افتح حساب الآن من خلال شركة أف إكس برو وتمتع بمتابعة دائمة من خبرائنا قبل واثناء التداول

لفتح حساب تداول اضغط هنا

الحسن علي بكر

مستشار مالي دولي يعمل في مجال الأسواق المالية منذ أكثر من 20 عاما عمل خلالها في وساطة العملات الأجنبية في البنوك وكمحلل متخصص في أسواق العملات وأسواق الأسهم ضمن شركات وساطة ومدرب للتحليل الفني والأساسي في مؤسسات عالمية. مؤسس موقع بال فوركس وتطبيق نورني لأسعار العملات محليا وكذلك مؤسس نظام بال أف إكس لمحاسبة شركات الصرافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *