تعليم الفوركس

مخاطر اختيار وسيط تداول عبر الانترنت

الكاتب: الحسن علي بكر

تتنوع مخاطر التداول في الأسواق المالية ويعتبر اتخاذ الاحتياطات الضرورية من الأمور الرئيسية التي يبحث عنها المستثمر عند اتخاذ قرار التداول، وتتنوع هذه المخاطر في شكلها ودرجة تأثيرها على الاستثمار، حيث يواجه المستثمر مخاطر التداول والتي تنقسم إلى نوعين هما المخاطر المنتظمة والمخاطر غير المنتظمة.

وتعتبر المخاطر المنتظمة هي المخاطر التي تؤثر في السوق بالكامل، وعادة ما تكون الحركة الناتجة عن هذه المخاطر جماعية في السوق ولا يمكن مواجهتها بالتنويع بينما تؤثر المخاطر غير المنتظمة في أداة مالية واحدة نتيجة عوامل تؤثر بهذه الأداة بشكل خاص، والمخاطر غير المنتظمة يمكن مواجهتها بالتنويع من خلال اختيار أدوات مالية مختلفة.

فتح حساب تداول مع وسيط تداول فوركس موثوق

وفي ظل التطور التكنولوجي وانتشار شعبية التداول عبر الانترنت، فإن نوعا جديدا من المخاطر بدأ بالظهور وهي مخاطر يمكن اعتبارها مخاطر منتظمة حيث أنها تؤثر بالاستثمار ككل.

مخاطر اختيار الوسيط:

ترتبط مخاطر كبيرة باختيار وسيط التداول عبر الانترنت، فإن الاختيار الاعتيادي للوسيط ذو المقر المعروف والتواجد الفعلي قد لا يكون هو الحال عند التعامل مع الوسيط عبر الانترنت، حيث ظهرت الآلاف من شركات الوساطة والتي يعتبر عنوانها الالكتروني هو العنوان الوحيد المعروف لهذه الشركة.

مما سبق نرى أن هناك ضرورة كبيرة لقيام المستثمر بالبحث والاستقصاء عن وسيط التداول عبر الانترنت قبل البدء بعملية فتح الحساب مع هذا الوسيط.

والخطوة الأولى في عملية البحث عن الوسيط يجب أن تكون من خلال التأكد من الوجود الفعلي لهذا الوسيط على أرض الواقع وأنه يخضع لرقابة مالية قوية من جهة ذات قوة رقابية عالية.

فتح حساب تداول مع وسيط تداول فوركس موثوق

وعلى الرغم من وجود العديد من هيئات الرقابة المالية في العديد من الدول، إلا أن هذا الرقابة تختلف من دولة إلى أخرى ودرجة حماية المستثمر أيضا تختلف حسب الجهة الرقابية، حيث أن هناك جهات رقابية تقدم رقابة عالية للغاية وتجبر الشركات العاملة بموجب تراخيصها من قبل هذه الهيئة على إتباع معايير عالية الجودة توفر الأمان والشفافية للمتداول ولكن هذه المعايير قد يقابلها تخلي الشركة عن بعض القدرات التسويقية لأعمالها وهو ما قد يؤدي إلى عدم قدرة هذه الشركات على توفير عروض تنافسية كما هو الحال في الشركات التي تعمل بموجب ترخيص هيئة أقل أمانا أو الشركات الوهمية التي لا تخضع لأي نوع من الرقابة.

ويعتبر التحدي الأهم هنا هو ضرورة توافق هذه الشركات مع معايير مكافحة غسيل الأموال والتي تؤدي إلى عملية طويلة قد يجدها بعض المستثمرين مملة في بعض الأحيان وذلك من خلال ضرورة إثبات المستثمر لهويته ومكان سكنه بالإضافة إلى محدودية آليات الإيداع والسحب والتي تقتصر على التحويل البنكي من حساب المستثمر وعدم السماح بتحويل من حساب بنكي لطرف ثالث وكذلك بطاقة الائتمان الخاصة بالمستثمر والبنوك الالكترونية المعتمدة والمعروفة والتي تعمل ضمن رقابة عالية وهي أيضا يجب أن تكون باسم صاحب الحساب وليس لطرف ثالث. هذا الأمر قد يشكل عائقا كبيرا أمام العديد من المستثمرين وبشكل خاص في بعض الدول النامية وخاصة الدول العربية التي لا تزال الأنظمة المصرفية فيها بدائية وعدم انتشار الحسابات المصرفية لكافة فئات المجتمع أو لوجود قيود عالمية أو محلية على عمليات فتح الحسابات والإيداع والسحب من هذه الحسابات.

فتح حساب تداول مع وسيط تداول فوركس موثوق

التحدي الآخر يأتي في مستوى الرافعة المالية والتي بدأت العديد من الهيئات الرقابية القوية بتقييدها والتي كان آخرها قرار الرقابة الأوروبية بخفض الرافعة المالية إلى 1:20 على العملات و 1:5 على المعادن في الوقت الذي نجد العديد من الشركات التي تعمل ضمن هيئات رقابية أخرى تقدم إمكانية العمل برافعة مالية تصل إلى 1:400 وهو ما يجعل العديد من المستثمرين من عشاق المغامرة يبتعدون عن العمل مع هذه الشركات.

التحدي الأخير هنا يأتي في ظل عدم قدرة هذه الشركات على تقديم أي استشارات خاصة بالتداول للمستثمر وعدم السماح لها بتوجيه المستثمر أو توفير إدارة لحسابات المستثمر وهو الأمر الذي نراه منتشر في الشركات الوهمية. وعلى الرغم من أن هذا التحدي الأخير يعتبر أمرا ايجابيا منعا لتضارب المصالح بين الوسيط والمستثمر، إلا أن العديد من المستثمرين الجدد أو محدودي المعرفة بالتداول يبحثون عمن يقدم لهم النصيحة أو إدارة الحساب وهو ما يجعلهم عادة فريسة لعمليات النصب والاحتيال سواء من الشركات الوهمية أو مدراء أموال غير أكفاء.

فتح حساب تداول مع وسيط تداول فوركس موثوق

الحسن علي بكر

مستشار مالي دولي يعمل في مجال الأسواق المالية منذ أكثر من 20 عاما عمل خلالها في وساطة العملات الأجنبية في البنوك وكمحلل متخصص في أسواق العملات وأسواق الأسهم ضمن شركات وساطة ومدرب للتحليل الفني والأساسي في مؤسسات عالمية. مؤسس موقع بال فوركس وتطبيق نورني لأسعار العملات محليا وكذلك مؤسس نظام بال أف إكس لمحاسبة شركات الصرافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *